ღ .:][ منتديآت احلام ][: .ღ
(ياهلا ويا مرحبا بزوارنا الأعزاء)
welcome

مرحبا والله لزيارتك للمنتدى فرحتنا

تفضل أهلا وسهلا

يسعدنا تسجيلك

نورتنا والله

شكرا ادارة المنتدى









[/center]

ღ .:][ منتديآت احلام ][: .ღ


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» من معجزات الخالق في أسمائنا
الأربعاء نوفمبر 13, 2013 5:56 pm من طرف قطرة الندى

» نصيحه.. خفف من تناول الملح
الأحد أكتوبر 21, 2012 7:56 am من طرف بنفسجة

» فساتين واكسسوراتها
الأحد أكتوبر 21, 2012 7:54 am من طرف بنفسجة

» ازياء شتاء عصرية
الخميس سبتمبر 27, 2012 6:45 pm من طرف بنفسجة

» عبايات للمحجبات
الخميس سبتمبر 27, 2012 6:29 pm من طرف بنفسجة

» حذاء للعروسة يوم الزفاف
الخميس سبتمبر 27, 2012 6:22 pm من طرف بنفسجة

» اجمل الاحذية
الخميس سبتمبر 27, 2012 6:17 pm من طرف بنفسجة

» لعبة الديكور
الخميس سبتمبر 27, 2012 12:47 pm من طرف بنفسجة

» تسريحات شعر تجنن
الخميس سبتمبر 27, 2012 11:37 am من طرف بنفسجة


شاطر | 
 

 شهر رمضــآن 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????
زائر



مُساهمةموضوع: شهر رمضــآن 2   السبت يوليو 16, 2011 12:26 pm

خبتى فى الله رمضان على الابواب فرايت ان نذكر مجيئه من القران الكريم من الايه دى:
(شهر
رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان فمن شهد
منكم الشهر فليصمه ومن كان مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر يريد الله
بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم
ولعلكم تشكرون "185")
إذن فمدة الصيام هي شهر رمضان، ولأنه سبحانه
العليم بالضرورات التي تطرأ على هذا التكليف فهو يشرع لهذه الضرورات،
وتشريع الله لرخص الضرورة إعلام لنا بأنه لا يصح مطلقاً لأي إنسان أن يخرج
عن إطار الضرورة التي شرعها الله،
فبعض من الذي يتفلسفون من السطحيين يحبون أن يزينوا لأنفسهم الضرورات التي تبيح لهم الخروج عن شرع الله، ويقول الواحد منهم:
{لا يكلف الله نفساً إلا وسعها}
(من الآية 286 سورة البقرة)
ونقول: إنك تفهم وتحدد الوسع على قدر عقلك ثم تقيس التكليف عليه،
برغم أن الذي خلقك هو الذي يكلف ويعلم أنك تسع التكليف، وهو سبحانه لا يكلف إلا بما في وسعك؛
بدليل
أن المشرع سبحانه يعطي الرخصة عندما يكون التكليف ليس في الوسع. ولنر رحمة
الحق وهو يقول: "فمن كان منكم مريضاً أو على سفر فعدة من أيام أخر"،
وكلمة "مريضاً" كلمة عامة، وأنت فيها حجة على نفسك وبأمر طبيب مسلم حاذق يقول لك: "إن صمت فأنت تتعب"
والمرض مشقته مزمنة في بعض الأحيان، ولذلك تلزم الفدية بإطعام مسكين.
وكذلك يرخص الله لك عندما تكون "على سفر". وكلمة "سفر" هذه مأخوذة من المادة التي تفيد الظهور والانكشاف،
ومثل
ذلك قولنا: "أسفر الصبح". وكلمة "سفر" تفيد الانتقال من مكان تقيم فيه إلى
مكان جديد، وكأنك كلما مشيت خطوة تنكشف لك أشياء جديدة، والمكان الذي
تنتقل إليه هو جديد بالنسبة لك، حتى ولو كنت قد اعتدت أن تسافر إليه؛ لأنه
يصير في كل مرة جديدا لما ينشأ عنه من ظروف عدم استقرار في الزمن، صحيح أن
شيئاً من المباني والشوارع لم يتغير، ولكن الذي يتغير هو الظروف التي
تقابلها، صحيح أن ظروف السفر في زماننا قد اختلفت عن السفر من قديم الزمان.

إن المشقة في الانتقال قديماً كانت عالية، ولكن لنقارن سفر الأمس مع
سفر اليوم من ناحية الإقامة. وستجد أن سفر الآن بإقامة الآن فيه مشقة،
ومن العجب أن الذين يناقشون هذه الرخصة يناقشونها ليمنعوا الرخصة،
ونقول
لهم: اعلموا أن تشريع الله للرخص ينقلها إلى حكم شرعي مطلوب؛ وفي ذلك يروي
لنا جابر ابن عبد الله رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه
وسلم في سفر فرأى زحاماً ورجلاً قد ظلل عليه فقال: "ما هذا" فقالوا": صائم
فقال: "ليس من البر الصوم في السفر".
وعندما تقرأ النص القرآني تجده
يقول: "فمن كان منكم مريضاً أو على سفر، فعدة من أيام أخر" أي أن مجرد وجود
في السفر يقتضي الفطر والقضاء في أيام أخر، ومعنى ذلك أن الله لا يقبل منك
الصيام،صحيح أنه سبحانه لم يقل لك: "افطر" ولكن مجرد أن تكون مريضاً مرضاً
مؤقتا أو مسافراً فعليك الصوم في عدة أيام أخر وأنت لن تشرع لنفسك.
ولنا
في رسول الله أسوة حسنة فقد نهى عن صوم يوم عيد الفطر، لأن عيد الفطر سمى
كذلك، لأنه يحقق بهجة المشاركة بنهاية الصوم واجتياز الاختبار، فلا يصح فيه
الصوم،
والصوم في أول أيام العيد إثم، لكن الصوم في ثاني أيام العيد
جائز، لحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم
"نهى عن صيام يومين: يوم الفطر ويوم الأضحى".
وقد يقول قائل: ولكن الصيام في رمضان يختلف عن الصوم في أيام أخر؛ لأن رمضان هو الشهر الذي أنزل فيه القرآن.
وأقول:
إن الصوم هو الذي يتشرف بمجيئه في شهر القرآن، ثم إن الذي أنزل القرآن
وفرض الصوم في رمضان هو سبحانه الذي وهب الترخيص بالفطر للمريض أو المسافر
ونقله إلى أيام أخر في غير رمضان،
وسبحانه لا يعجز عن أن يهب الأيام
الأخر نفسها التجليات الصفائية التي يهبها للعبد الصائم في رمضان. إن الحق
سبحانه حين شرع الصوم في رمضان إنما أراد أن يشيع الزمن الضيق ـ زمن رمضان ـ
في الزمن المتسع وهو مدار العام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اموره بس صغيوره
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد المساهمات : 1890
نقاط : 2241
تاريخ التسجيل : 19/06/2011
العمر : 19

مُساهمةموضوع: رد: شهر رمضــآن 2   السبت يوليو 16, 2011 1:46 pm

ال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابتسامة فجر
Admin
avatar

انثى عدد المساهمات : 1786
نقاط : 2274
تاريخ التسجيل : 10/07/2010
العمر : 23
العمل/الترفيه : الرسم والتامل

مُساهمةموضوع: رد: شهر رمضــآن 2   الأحد يوليو 17, 2011 8:41 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_______________________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شهر رمضــآن 2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ღ .:][ منتديآت احلام ][: .ღ  :: منتدى الاسلام والمسلمون :: الخيمة الرمضانيه-
انتقل الى: